العناية بالبشرة بعد جلسات الليزر

العناية بالبشرة بعد جلسات الليزر

جلسات الليزر تتم من خلال إرسال موجات من أشعة الليزر الآمنة والفعالة إلى عمق بصيلات الشعر المتوزعة على الجسم. مع تعرض هذه البصيلات الى الحرارة ، تتأثر دورة نموها الطبيعية. يستغرق الأمر أسبوعين ، لكن تلك الشعيرات المستهدفة تتلاشى في النهاية من تلقاء نفسها. في المرة التالية التي ينمو فيها الشعر مرة أخرى يكون أرق و أرفع وأخف وزنا. مع كل جلسة لاحقة ، يستمر نمو الشعر بشكل أقل وأقل حتى يتوقف الشعر في النهاية عن النمو مرة أخرى بأي شكل من الأشكال,  يمكن أن تقلل إزالة الشعر بالليزر بشكل كبير من نمو الشعر في معظم الأحيان .

الكثير يتسائل عن عدد جلسات الليزر التي يحتاجها لإتمام عملية ازالة الشعر غير المرغوب فيه, على الرغم من أن معظم الرجال والسيدات يحتاجون إلى سلسلة من ستة إلى اثنى عشر جلسة ، كل منها متباعدة من اسبوعين إلى أربعة أسابيع ، للحصول على أفضل النتائج. على الرغم من أن إزالة الشعر بالليزر تكون دائمة ، إلا أنه في بعض الحالات ، من الممكن نمو شعر جديد و التي تعود الى التقلبات الهرمونية خاصة حول فترة الحمل.

و حتى نكون على جاهزية تامة من أجل تلقي هذه الجلسات فهناك عدة أشياء يفترض علينا القيام بها قبل و بعد هذه الجلسات حتى نتلقى الفائدة القصوى و نحافظ على صحة بشرتنا.

المضاعفات المرتبطة بإزالة الشعر من خلال جلسات الليزر:

هناك مضاعفات ممكن أن تظهر بشكل فوري بعد اجراء جلسة الليزر مثل الحروق و فرط التصبغ و التقشّر وما يسمى بال البرفرية الملموسة ( تظهر البرفرية على شكل نزيف تحت الجلد يسبب ظهور بقع أرجوانية أو طفح جلدي, البرفرية مؤقتة وعادة ما تشفى وتختفي في غضون 3-5 أيام. إنه من المضاعفات المعتادة للجلد المدبوغ لذلك ، لا ينصح بالحث على إزالة الجلد المدبوغ بالليزر) و تهيج الجلد أو الحمامي ( عادةً ما تسبب إزالة الليزر تهيجًا مؤقتًا مصحوبًا بتورم واحمرار طفيف في المنطقة المعالجة و يختفي هذا عادة في غضون بضع ساعات أو من خلال وضع أكياس الثلج )

العناية المطلوبة قبل القيام بجلسات الليزر:

  1. قبل القيام بالجلسة علينا التأكد من خلّو المنطقة التي سوف تتعرض اليها أشعة الليزر من المكياج, العطور, أو اي نوع من أنواع الكريم أو اللوشن.
  2. عدم تعرض المنطقة المعالجة بالليزر الى أشعة الشمس ثلاثة أيام على الأقل.
  3. عدم استخدام أي وسيلة لإزالة الشعر بما فيها الواكس ( الشمع ) او الكريم أو ماكنات الحرارة التي تعمل على ازالة الشعرة من الجذور, و في تلك الفترة الوسيلة الوحيدة المسموح بها هي الشفرة.
  4. التوقف عن استخدام المقشرات الكيميائية ( أحماض الفواكة, مشتقات فيتامين أ مثل:  قبل و بعد الجلسة بخمسة ايامAcretin and differin
  5. التوقف عن إستخدام التونر في حال وجوده ضمن الروتين اليومي و ذلك لأن أغلب أنواعهم تحتوي على نسبة من الكحول التي ممكن أن تؤدي الى تهيّج البشرة.
  6. تجنب تعريض بشرتك لمصادر الحرارة حتى تلتئم الطبقة الحامية تمامًا. حيث يعمل العلاج بالليزر باستخدام الحرارة لتدمير بصيلات الشعر ؛ يمكن أن يؤدي تعريض المنطقة المعالجة للحرارة الإضافية إلى زيادة تهيج الجلد. يجب تخطي الماء الساخن والساونا وغرف البخار لمدة 48 ساعة على الأقل بعد العلاج. لذلك يجب عليك استخدام الماء البارد أو الدافئ لمساعدة المنطقة على الشفاء بأسرع ما يمكن.

 لما بعد الخضوع لجلسات الليزر :

يفضل الإلتزام بإستخدام مرطبات مرممة للبشرة قبل و بعد الجلسة ب 5 أيام للحرص على عودة البشرة الى وضعها الطبيعي بدون تهيّج أو احمرار أو حدوث أي ضرر بالطبقة الحامية للبشرة في أسرع وقت .

حيث بعد إزالة الشعر بالليزر ، تصبح بشرتك أكثر حساسية من المعتاد. من المحتمل أيضًا أن تصاب بالجفاف، سيؤدي وضع مرطب مصمم للبشرة الحساسة على المنطقة المعالجة إلى تخفيف الشعور بالجفاف دون التسبب في مزيد من التهيج.

بعد العلاج الأولي ، ستضعين المرطب 2-3 مرات يوميًا. فقط قومي بوضعه برفق حتى لا تتهيج المنطقة المعالجة بالفرك بقوة.

ومن الأمثلة على المرطبات التي يمكن استخدامها للوجه تزامنا مع جلسات الليزر للوجه:

Dermaceutic K ceutic cream

Uriage Bariederm cica cream

Avene cicalcifate cream

La Roche Posay effaclar H cream

بالإضافة الى ذلك يجب الإلتزام بواقي شمس مناسب لطبيعة بشرتك حيث بحاجة الى تجديد كل ساعتين وذلك لأن أشعه الليزر تعمل على زيادة حساسية البشرة و زيادة فرصة حدوث تصبغات بالبشرة ومشاكل أخرى مثل: التصبغ, الشيخوخة المبكرة, و الإسوداد.

المراجع

0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *