العناية بالبشرة _ 11 روتين يومي للعناية بالبشرة

11 روتين يومي للعناية بالبشرة

-أهمية العناية بالبشرة

_تحديد نوع البشرة

_خطوات العناية بالبشرة

  1- تنظيف البشرة

 2-البشرة تونر إستخدام

3-ترطيب البشرة

4-واقي الشمس

5-تفادي الحك وملامسة البشرة بإستمرار

6-إستعمال مستحضرات طبية لعلاج مشاكل البشرة

7-الإكثار من شرب الماء

8-إستشارة الطبيب والصيدلي عند وجود مشاكل بالبشرة

9-تفادي ضغط البثور

10-إزالة المكياج قبل النوم

11-الحصول على كمية كافية من النوم

أهمية العناية بالبشرة

 

اهمية العناية بالبشرة

 

أصبحت العناية بالبشرة حالياً من الأساسيات الصحية التي يجب أن تولى إهتماماً خاصاً من قبل الجميع ,فهي تشكل الإنطباع الجمالي الرئيسي خاصة للسيدات . والإهتمام بها في سن مبكر  يحافظ على صحتها على المدى البعيد , وخاصة بشرة الوجه التي تكون حساسة أكثر من باقي الجسم فهي أكثر تأثراً بالعوامل الخارجية كأشعة الشمس  وملوثات الجو لذا من الضروي الإهتمام بتنظيفها وتغذيتها من الداخل والخارج , والعناية   المستمرة بها لتفادي المشاكل المختلفة التي تضر بها, وكلما زاد التأخر بالإهتمام بها  كلما زادت وصعبت مدة وطرق علاجها . إن خطوات العناية بالبشرة ليست بالأمر الشاق والصعب , والإلتزام بهذه الخطوات . سيصبح من السلوكيات الروتينية  التي ستحافظ على نضارة بشرتك وشبابها مما ينعكس نفسياً عليك سيدتي

 

تحديد نوع البشرة

الفرق بين انواع البشرة

 

من الضروري قبل إجراء خطوات العناية بالبشرة ، معرفة نوع البشرة الخاصة بك، لضمان الإستفادة التامة من الروتين الصحيح لها . و يتم تصنيف البشرة إلى أربع أنواع: البشرة الدهنية و البشرة الجافة و البشرة .العادية و المختلطة

 

 

_خطوات العناية بالبشرة

  1- تنظيف البشرة

تنظيف البشرة

   البشرة النظيفة والخالية من الشوائب هي أولى خطوات العناية , والركيزة الأساسية للحصول على بشرة صحية , ولزيادة إشراق ونضارة البشرة وتنشيط الدورة الدّورة الدموية في الوجه , والتخلّص من الرواسب العالقة على سطح الجلد . ويتم ذلك عن طريق غسل البشرة بالماء الدافئ  مع غسول ملائم لنوع البشرة مما يعمل على فتح المسام وتنظيفها , ويفضل الإستمرار بالغسل لمدة دقيقة مع حركات دائرية على الوجه , ثم تنشيفها بواسطة منشفة نظيفة أو مناديل معقمة . وتذكري دائماً :  إذا كنت تستطيعين تنظيف بشرتك بالطريقة الصحيحة ، فأنت في الطريق الصحيح للحصول على بشرة مثالية ومشرقة .

 2-البشرة تونر استخدام

تونر البشرة

يتم تطبيق التونر بعد تنشيف الوجه من الغسول باستخدام قطعة من القطن النظيف لإزالة الشوائب التي بقيت عالقة في المسام العميقة .و يتم استعماله مرتين يوميا وعند جفاف البشرة يتم تقليصه الى مرة واحدة فقط , مع تجنب ملامسة منطقة العين ويفضل إختيار تونر خالي من الكحول لمنع تهيج البشرة, كما وينصح بحفظه داخل الثلاجة للإحتفاظ بخواصه المنعشة قبل إستعماله.

3-ترطيب البشرة

 يساهم ترطيب البشرة في استعادة البشرة لنضارتها الطبيعة ومنعها من التأثر بالعوامل الضارة للجفاف , وتخفيف علامات الشيخوخة كالتجاعيد والخطوط الرفيعة , وأيضا تقلل المرطبات من تكون البثور والرؤوس السوداء فعندما  تقل نسبة الرطوبة في البشرة يتم تحفيز الغدد الزهمية لإنتاج كميات متزايدة من الزهم، مما قد يؤدي لانسداد مسامات البشرة وتكون البثور والرؤوس السوداء. ومن هنا تأتي أهمية الترطيب لجميع أنواع البشرة , مع مراعاة المرطب المناسب لكل نوع منها

  يعد استخدام واقي الشمس خطوة جوهرية في الروتين اليومي ل العناية بالبشرة , حيث يوصى باستعماله في جميع مواسم وفصول السنة وخاصة في فصل الصيف ، حيث أنه يعمل على تقليل  خطر تعرض الجلد إلى الأشعة فوق  البنفسجية , وما ينتج عنها من أضرار كالحروق، والحساسية، وظهور التجاعيد المبكرة ، والإصابة بسرطان الجلد , والحفاظ على بشرة صحية وموحدة اللون , كما يقي الجلد من ظهور حب الشباب وأي  مشاكل جلدية أخرى ناجمة عن الشمس. ومن المهم معرفة أن لكل نوع بشرة  قوام من واقي الشمس مخصص ليلائم ذلك النوع , فالبشرة الدهنية والمختلطة يناسبها واقي الشمس الذي يحتوي على قاعدة مائية  والبشرة الجافة فيناسبها واقي الشمس ذو الأساس الزيتي الثقيل ليمنع جفافها ,أما البشرة العادية فهي بحاجة لقوام معتدل الترطيب, و بالنسبة للبشرة الحساسة فهي بحاجة إلى واقي غني بالعناصر والفيتامينات مع إبعادها عن التراكيب العطرية القوية

 

5-تفادي الحك وملامسة البشرة باستمرار

عدم ملامسة البشرة

    يعد لمس الوجه بتكرار من السلوكيات الإعتيادية التي قد تساهم في نقل الملوثات للبشرة خاصة عندما تكون اليدين غير معقمة , ويمكن أن يتسبب حك الجلد بشكل متكرر في تزايد ظهور مناطق سميكة في الجلد،  والتي قد تنزف أو تُصاب بالعدوى. لذا من المفيد التجنب والتقليل من هذه العادة , ومحاولة مقاومة الرغبة في الحك  لتفادي تهيج البشرة ونقل الجراثيم لها . عن طريق معالجة السبب الذي يولد الشعور بالحك من تهيج وجفاف للجلد ومراجعة طبيب الجلدية في حالات الحكة الشديدة إذا صعب تفسير ظهورها و إستمرارها.

 

 

6-إستعمال مستحضرات طبية لعلاج مشاكل البشرة

 

تتعرض البشرة خلال دورة حياتها للعديد من العوامل اليومية والعرضية  الضارة التي قد تتسبب لها بمشاكل مؤقتة أو طويلة الأمد . وضمن إطار العناية اليومية  للبشرة يجب المبادرة إلى علاج هذه المشاكل فوراً لمنع تفاقمها وازديادها , فالبشرات باختلاف أنواعها معرضة للعديد من المشاكل الداخلية والخارجية  بدرجات متفاوتة من (تصبغات , بثور وحب الشباب , الرؤوس السوداء ,المسام الواسعة , التجاعيد والخطوط الرفيعة , حروق الشمس, الطفح الجلدي , هالات سوداء , ترهل , جفاف , بهتان ) ولعلاج تلك المشاكل يجب إستخدام المنتجات الطبية  فقط التي توافق نوع البشرة وإستخدامها بالطريقة الصحيحة  التي يحددها مختص الجلدية والصيدلاني  لك , والإبتعاد عن الخلطات التي لاتكون معتمدة على أساس طبي ,والمنتجات التجارية التي قد تزيد من حدة المشكلة وتطيل فترة العلاج . لذا نحن في صفصاف نضمن لك خيارات من العلاج الطبي  الشامل لشتى مشاكل البشرة.

 

7-الإكثار من شرب الماء

إن قلة شرب السوائل وخاصة الماء هي السبب الرئيسي في جفاف البشرة وضعفها ، إذ تعتبر المياه السبب الرئيسي في الحفاظ على رطوبة بشرة الوجه وتأتي بدرجة أهم من كريمات الترطيب .حيث أن الماء يساعد على تخليص الجلد من السموم , كما وتعمل المياه على تأخير عوامل شيخوخة البشرة وتقلل التجاعيد والخطوط الرفيعة لها , وشد البشرة وحمايتها من الترهلات , وتعمل على تحسين أداء الجهاز الهضمي الذي يعمل بدوره على تخليص الجسم من السموم والمواد الضارة ,لذلك يوصي الأطباء بشرب 3 لتر يومياً من المياه .

 

 

8-إستشارة الطبيب والصيدلي عند وجود مشاكل بالبشرة

إن قيام الشخص بعلاج أمراض بشرته بمفرده دون تشخيص مناسب أو مشورة طبية  غالباً ما يؤدي إلى التأخر في تلقي العلاج الذي تحتاج إليه بشرته. لذا، ينصح باستشارة أطباء الجلدية لمشاكل البشرة التي تحتاج إلى تدخل طبي , على الرغم من ذلك ، و يمكن للصيدلي أن يكونوا مصدراً عظيمًا للمشورة فيما يتعلق بمشاكل الجلد ونحن في صفصاف  نشكل فريقاً مؤهلاً من الصيادلة القادرين على تقديم المشورة الكافية لشتى المشاكل والطرق العلاجية فيما يخص موضوع البشرة ، و قادرين على إسداء النصيحة بشأن الأدوية ومنتجات العناية بالبشرة التي تباع دون وصفة طبية للبدء بها قبل التقائك بطبيبك .

9-تفادي ضغط البثور

   مما لاشك فيه أن بثور الجسم والوجه بشكل خاص تسبب شعوراً بعدم اللإرتياح للشخص , وتتباين بثور الوجه في أشكالها وأحجامها وأسبابها وبالتالي طرق علاجها , وقد يلجأ بعض الأشخاص إلى محاولة ضغطها    وفركها أو تفريغ محتواها من السوائل والدهون وهذا يشكل خطأً فادحاً في علاجها , لأن هذه الممارسات تسبب بنقل الملوثات من اليد إلى الوجه وأيضاً نقل العدوى من البثور نفسها إلى مناطق أخرى بالوجه غير مصابة , كما ويؤدي ذلك لترك ندب بالجلد قد تكون عميقة وصعبة العلاج فيما بعد , لذا فالطريقة الآمنة للعلاج تكمن باستشارة الطبيب لإعطاء العلاج المناسب لكل حالة على حدى.

 

10-إزالة المكياج قبل النوم

 

 تذكري أنكِ مهما كنتِ تشعرين بالتعب والإرهاق فهذا لايبرر ذهابك للنوم دون إزالة المكياج عن بشرتك لأن هذا سيؤدي للعديد من المتاعب لاحقاً بحق البشرة , لذا تأكدي من إزالة المكياج عن الوجه والعيون برفق والتركيز على الأماكن التي يتجمع فيها المكياج عادةً مثل جانبي الأنف والرقبة , وباستعمال المنتجات الطبية التي تقوم بعملية إزالة المكياج دون الإضرار بالبشرة وتهييجها .

 

11-الحصول على كمية كافية من النوم

تسيئ  قلة النوم لجمال بشرتك , فخلايا البشرة تتشابه مع خلايا الجسم الأخرى بحاجتها للنوم الكافي للقيام بوظيفتها على  أكمل وجه , فالنوم الكافي والمبكر يساعد على تنظيم هرمونات الجسم التي تلعب دوراً أساسا في . إنتاج الكولاجين .وهو الداعم الأول لمرونة بشرتك ونضارتها وإزالة هالات العيون

 

 

المراجع

https://www.skincare.com/article/how-to-build-a-personalized-skin-care-routine

https://www.health.harvard.edu/staying-healthy/skin-care-and-repair

2 ردود

Trackbacks & Pingbacks

  1. […] أن تحدثنا في المقالة السابقة عن أنواع البشرات وجب علينا تخصيص مقالة منفردة عن كل […]

  2. […] أكثر الأخطاء شيوعاً في روتين العناية بالبشرة هو تجنب ترطيبها وهذا السلوك الخاطئ قد يؤدي إلى تفاقم […]

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *