المغص عند الأطفال حديثي الولادة و 9 طرق لتجنبه

المغص عند الأطفال حديثي الولادة

عزيزتي الأم …..إنّ مشكلة المغص عند الأطفال حديثي الولادة مشكلة شائعة، ولكن كيف يتم علاج مغص حديثي الولادة ؟ هذا ما سنتعرف عليه..

المغص هو واحد من أكثر مشاكل الرضع المؤلمة، والذي يؤدي إلى بكاء الرضيع بشدة.

الفرق بين البكاء الطبيعي والبكاء الشديد للمغص :

هناك فرق بين البكاء الطبيعي للطفل والبكاء الشديد والذي يسببه المغص . حيث البكاء الطبيعي أن يبكي الرضيع لمدة تصل إلى ساعتين في اليوم ، أما البكاء بسبب المغص فيكون لأكثر من ثلاث ساعات في اليوم وتحدث نوبة البكاء فجأة وغالبًا في ساعات المساء، كما أن البكاء بسبب المغص أكثر حدة من البكاء الطبيعي فقد يبدو الرضع المصابون بالمغص وكأنهم يتألمون أو يصرخون .

أسباب أخرى للبكاء الشديد عند الرضع :

  • الجـوع ; لذا يجب محاولة إطعام الطفل لمعرفة ما إذا كان الــجوع هو المـشكلة .
  • ًالألم ; فقد يعاني الطفل من بداية حدوث مرض ما فيجب التحقق من حرارته ، والتحقق ما إذا كانت ملابسه أو الحفاظات  ضيقة  .
  • التعب ; فغالبًا ما يبكي الأطفال عندما يشعرون بالتعب أو الإفراط في التحفيز من اللعب أو التعامل معهم .
  • الحساسية الغذائية ، قد يكون الرضيع يعاني من الحساسية لبعض الأطعمة (مثل: الحليب والبيض والمكسرات والقمح في النظام الغذائي للأم) حيث لها تأثير مباشرعلى تكوين حليب الثدي فتسبب للرضيع المغص والإسهال ويمكن الاشتباه
  • في الحساسية الغذائية إذا بكى طفل في غضون ساعة من الرضاعة .

بعض الطرق لتخفيف المغص عند الأطفال حديثي الولادة : 

3

وضعية طفلك

تحققي من وضعية طفلك أثناء إرضاعه و حاولي إجلاسه بحيث يكون رأسه مرفوعا أعلى من بطنه وحاولي استخدام رضاعات حليب تمنع تسرب الهواء إلى الطفل .

تجشؤ طفلك

ساعدي طفلك على التجشؤ بعد تناوله الحليب فهذا من أسهل الطرق لتخفيف الآم الغازات.

تدليك الطفل

دلكي طفلك بلطف , ضعي طفلك على ظهره وادفعي ساقيه ذهاباً وإياباً مثل ركوب الدراجة فهذه طريقة فعاله لتخلص طفلك من الغازات .

 

11Picture3

تأكدي من الأطعمة التي تتناولينها

نوعية الأطعمة التي تتناولها الأم تؤثر على الغازات عند الرضع , لذا إذا كنت ترضعين طفلك فقد يكون لدى طفلك مشكلة في هضم بعض الأطعمة التي تتناولينها والتي يمكن أن تنتقل من خلال حليب الثدي إلى الرضيع مثل : منتجات الألبان والكافيين والطعام الحار , فيجب أن تتجنبي الأطعمة التي تسبب مغص للرضيع .

وضع كمادة دافئة على بطن حديث الولادة.

حمل حديثي الولادة بشكل عمودي في حال كانوا يعانون من الغازات.

تقديم الطعام بكميات أقل ولكن على فترات أكثر تقاربًا.

عدم تقديم الطعام لحديث الولادة بشكل سريع أو كميات كبيرة، حيث يجب أن يتم تناول الزجاجة الواحدة خلال 20 دقيقة وليس أقل

الكشف عمّا إذا كان الحليب الصناعي يُشكّل عامل خطر لحدوث المغص، وهُناك بعض الحالات التي يُمكن أن يشعر فيها الرضيع بالتحسن عند تبديل الحليب إلى نوعٍ آخر، مع الأخذ بعين الاعتبار ضرورة إخبار الطبيب وأخذ موافقته قبل تبديل الحليب إلى نوع آخر،

المراجع :

https://www.mayoclinic.org/ar/diseaseshttps://www.moh.gov.sa/HealthAwareness/Educationalhttps://mawdoo3.com

 




0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *