مطاعيم الأطفال

مطاعيم الأطفال

تُعد مطاعيم الأطفال التي تعطى بمرحلة النمو جزءاً مهماً في حياتهم لأنها تساعد على  تحفيز المناعة اتجاه بعض الأمراض التي من الممكن أن تصيبهم ، ويتم ذلك عن طريق إضعاف أو قتل الجرثومة المسببة للمرض واستخدام كمية قليلة منها ، حيث إن الجهاز المناعي يتذكر الجرثومة  في حال دخولها إلى الجسم ويقوم بالتصدي لها .

الأطفال منذ الولادة لديهم مناعة طبيعية تعزز من خلال الرضاعة الطبيعية ، وهي المرحلة الأولى لتطوير جهاز المناعة ،  تم تأتي مرحلة المناعة المكتسبة المتمثلة في التطعيم .

لذا في هذا المقال سنتعرف على المطاعيم , ما هي مطاعيم الأطفال؟  وما هي الآثار الجانبية للمطاعيم وكيفية التعامل عليها ؟ ومتى يجب عليك أخد طفلك للطبيب ؟

ما هي مطاعيم الأطفال؟

مطاعيم الأطفال

مطاعيم الأطفال هي حقنه يتم إعطاءها لطفلك تحتوي على ميكروبات (بكتيريا أو فيروس) ، يتم معالجة هذه الميكروبات في المختبر لتصبح غير ضارة بالإنسان ، فبعد حقن جسم طفلك بهذه المطاعيم يحفز جهاز المناعة ويكون أجسام مضادة لمكافحة هذه الكائنات  وأيضا يتم تفعيل آلية خلايا الذاكرة المناعية، فتصبح قادرة على التعرف السريع والاستجابة الفاعلة عند حدوث مواجهة ثانية بين جهاز المناعة والميكروبات نفسها، أي أن جسم طفلك يبدأ بتعلم كيفية حماية نفسه .

مطاعيم الأطفال في الأردن :

  1.   مطعوم التدرن أو السل (BCG ) : يعطى في الشهر الأول أو في أقرب فرصة بعد الولادة .
  2.  بعد ستين يوما أو في بداية الشهر الثالث: يعطى الجرعة الأولى من مطعوم شلل الأطفال ((IPV والمطعوم الخماسي الذي يتكون من: المطعوم الثلاثي (DPT) الدفتيريا والسعال الديكي والكزاز، مطعوم المستديمة النزلية نوع ”ب“، ( (HiBالمسبب لمرض التهاب السحايا البكتيرية لدى الأطفال وخصوصا دون السنة من العمر، مطعوم التهاب الكبد نوع “ب”(HBV.)
  3. بداية الشهر الرابع: الجرعة الثانية من مطعوم شلل الأطفال IPV + OPV)) )) (الفموي) + الجرعة الثانية من المطعوم الخماسي.
  4.  بداية الشهر الخامس: مطعوم الشلل الفموي (OPV) المطعوم الثلاثي DPT مطعوم HiB. ومطعوم التهاب الكبد نوع “ب” (على شكل رباعي أو خماسي).
  5.  في بداية الشهر العاشر: يعطى الطفل مطعوم الحصبة Measles   +مطعوم OPV
  6. وعند بلوغه عامه الأول: يعطى الجرعة الأولى من مطعوم الثلاثي الفيروسي MMR) ) النكاف “أبوكعب”، الحصبة، والحصبة الألمانية.
  7.  في عمر 18 شهرا: يعطى الجرعة المدعمة من مطعوم شلل الأطفال OPV + DPT) ) والجرعة الثانية من مطعوم MMR.

الآثار الجانبية لمطاعيم الأطفال

المطعوم كغيره من الأدوية له تأثيرات جانبية، فقد يؤدي  إلى حدوث تفاعلات تحسسيه لدى بعض الأطفال، قد تتراوح ما بين خفيفة وموضعية إلى عامة وشديدة -وهذه نادرة الحدوث- إلا أنه يجب معرفة الآثار لمعالجتها عند حدوثها، كما من المهم شرحها للآباء  لتخفيف  القلق والتوتر لديهم .

وفيما يلي أهم الآثار الجانبية لمطاعيم الأطفال وكيفية التعامل معها :

معظم المطاعيم يمكن أن تصاحبها أعراض موضعية مثل : الألم ، الاحمرار، وحدوث انتفاخ في مكان التطعيم ، ارتفاع درجة الحرارة بشكل طفيف.

  • يتم تخفيف الألم عند طفلك باستخدام كمادات باردة في موضع التطعيم، وتحريك الذراع أو القدم التي تم فيها التطعيم قد يساعد على تخفيف الألم .
  • يمكن حدوث دمامل في مكان التطعيم وقد يتبع بقيح (صديد) ، في هذا الحالة عليك تنظيفه بالماء المعقم ووضع ضمادة ناشفة بدون أي دواء مطهر، وسيترك هذا المطعوم أثراً دائماً (ندبة) .
  • ممكن حدوث ارتفاع في درجة الحرارة وغالباً ما يكون طفيف ، استخدمي خافضاً للحرارة خالياً من الأسبرين كالباراسيتامول (paracetamol) والمتوافر بأسماء تجارية عديدة أشهرها الريفانين ، كما يمكن استخدام الأيبوبروفين (ibuprofen ) ولكن تجنبي إعطاءه للأطفال دون 3 أشهر، كما يجب عليك زيادة كمية السوائل لطفلك ، وتخفيف ملابس طفلك ، كما أن استخدام حمام ماء فاتر لتخفيف الحرارة يجعل طفلك يشعر بتحسن .
  • بعض الأعراض الأخرى (نادرة الحدوث) ومنها؛ التقيؤ والإسهال ، وفي هذه الحالة عليك زيادة كمية السوائل للطفل لتقليل فرصة حدوث الجفاف لديه.

عليك مراجعة الطبيب فوراً عند

1 – ارتفاع شديد في درجة الحرارة (40.5 درجة مئوية فما فوق).

2 – بكاء طفلك بشكل  مستمر

3 – حدوث تشنجات بعد الأيام الأولى من أعطاء المطعوم

4 – عدم الاستجابة للمؤثرات الخارجية خلال 48 ساعة من إعطاء المطعوم .

5 – حدوث تفاعلات تحسسيه للمطعوم مثل : انتفاخ في الفم والوجه أو الحلق مع صعوبة في التنفس أو ظهور الطفح الجلدي .

 

وأخيراً نذكرك عزيزتي الأم ببعض الأمور التي عليك الاهتمام بها؛ ومنها :

– عليك معرفة المواد التي تسبب تحسساً لطفلك وإخبار الطبيب بها مسبقاً .
– الاحتفاظ ببطاقة مطاعيم الطفل مدى الحياة، مع التأكد من تسجيل جميع المطاعيم التي تم إعطاؤها لطفلك .
– معرفة موعد الجرعة التالية من المطاعيم والحرص على الالتزام بها للحصول على الفائدة العظمى منها، وفي حال التأخر في إعطاء التطعيم بسبب ظرف ما فلا داعي للقلق ؛ إذ يمكنك إعطاؤه المطعوم حال تذكره ومتابعة جدول التطعيم بشكل طبيعي .
– في حال كان من الصعب معرفة إذا كان الطفل قد تلقى بعض التطعيمات أصلاً ، فقد يكون من الضروري البدء ببرنامج مطاعيم الأطفال المناسب لطفلك حسب عمره ، ولا ضرر من تكرار معظم اللقاحات .

 

المراجع

https://www.health.gov.il/Arabic/Subjects/pregnancy/Vaccination_of_infants/Pages/default.aspx

 

0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.